بالصور| "العبارة في الإشارة".. شباب يتعايشون مع الصم بـ"العجل"

بالصور|
المصدر : الوطن منذ : 1 شهر, 2 اسابيع, 4 ايام, 8 ساعات, 49 دقائق

بالصور| "العبارة في الإشارة".. شباب يتعايشون مع الصم بـ"العجل"

"العبارة في الإشارة".. ربما لا يعلم الكثيرون شيئًا عن حياة الصم وضعاف السمع، الذين يبلغ عددهم بـ5 ملايين مواطن في مصر، طبقًا لآخر إحصائية، وخاصة لغتهم التي تميزهم عن غيرهم من ذوي الإعاقة. الأمر دفع عدد من الطلاب بجامعة عين شمس، لنشر الوعي عن تلك الفئة ومحاولة دمجهم مع باقي أفراد المجتمع، وتمكينهم من صناعة مقاعد إسفنجية، من خلال "الدراجات الهوائية". "A wheel to heal".. حملة أطلقها النشاط الطلابي بجامعة عين شمس "Enactus" التابع للمنظمة العالمية الحاملة لنفس الأسم، الشهر الماضي، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بهدف الترويج لمشروعهم التنموي الذي يهدف لمساعدة الصم وضعاف السمع، ونشر لغتهم ودمجهم مع باقي أفراد المجتمع، من خلال عدة أنشطة، فاختاروا الدرجات الهوائية لتكون وسيلة جديدة ومختلفة للتواصل. وقال محمد عبدالستار، الطالب بكلية الهندسة لجامعة عين شمس، ومنسق الحملة، إن تعلم لغة الإشارة هي أهم الوسائل التي يمكن من خلالها زيادة التواصل بين الصم وضعاف السمع وباقي أفراد المجتمع، وهي أولى الطرق التي تساعد في حل مشاكل تلك الفئة، قائلًا: "الفئة العظيمة دي بتواجه مشاكل كتير في مُجتمعنا وهي التهميش لعدم الاهتمام الكافي بها، ده غير النسبة العالية للصُم و ضعاف السمع اللي تحت خط الفقر بسبب قُدراتهم الخاصة في التعامل". ولأجل هذا الهدف، سعى عبدالستار بصحبة باقي أعضاء النشاط الطلابي في حل جزء من مشاكل تلك الفئة، فحاولوا دعمهم من خلال طريقتين، بحسب ما أورده لـ"الوطن"، حيث إن أولهم هو جمع التبرعات عبر الأنشطة الجامعية لإقامة مشاريع مختلفة كالمقاعد الإسفنجية توفر عائد مادي ثابت للصُم وضعاف السمع بالتعاون مع الجمعيات المهتمة بهم، لتأكيد قدرتهم على الإنتاج، ومن ثم تحقيق التنمية المستدامة التي يهدف بها النشاط الطلابي والمنظمة العالمية. بينما الأمر الثاني هو توعية الآخرين بمشاكلهم ونشر اللغة لدمجهم في المُجتمع من خلال أنشطة بسيطة كركوب الدراجات، بحضور أفراد من تلك الفئة. وفي الساعة السابعة صباحًا، يوم الجمعة الماضي، بدأ الطلاب نشاطهم الخدمي، بالتعاون مع أحد الجمعيات الأهلية المهتمة بالصم وضعاف السمع، التي قدمت جلسة عن لغة الإشارة وأسسها، وكيفية التعامل مع تلك الفئة من ذوي الإعاقة بطريقة صحيحة دون إحراجهم، ثم أنطلقوا جميعًا من أمام كلية هندسة عين شمس، في ميدان منطقة عبده باشا، وحتى ميدان الكوربة في مصر الجديدة، ثم العودة مرة أخرى، مع التقاط العديد من الصور عالية الجودة لذلك النشاط. وأوضح عبدالستار أن الطلاب أعضاء النشاط كانوا يتابعون مسيرة الدراجات بعناية شديدة، وتوزيع العصائر والمياه طوال الوقت، وأن عدد كبير من الطلاب والأطفال شاركوا بذلك النشاط، فضلاً عن تواجد أفراد من الجمعية الخيرية للاهتمام بضعاف السمع والصم المشاركين معهم، قائلًا: "والناس كلها اتبسطت أوي طول اليوم بالصور وكده، وخلصنا الإيفنت الساعة 12 الظهر". و"Enactus" منظمة عالمية غير هادفة للربح، تهدف إلى تنمية المجتمع و تطويره، موجودة في 36 دولة حول العالم، ولديها 48 فريقًا في جامعات مصر المختلفة، دخلت مصر في 2004، ودفعتهم لخلق عمل مشاريع حرة تفيد المجتمع وتنمي مواهب الطلاب في الإدارة والأعمال، وكانت جامعة عين شمس من أوائل الجامعات التي بدأ فيها ذلك النشاط الطلابي.

سياسة التعليقات لموقع ايه الاخبار
إن جميع التعليقات والمشاركات المدونة هنا إنما تعبر عن رأي كاتبها . ويكون مسئولا" عنها مسئولية قانونية وأدبية عن هذه التعليقات والمشاركات. ونهيب بجميع القراء والزوار الابتعاد عن التعليقات غير الهادفة أو التي تسئ لأي شخص أو جهة بأي حال من الأحوال .
التعليق بالفيس بوك