عادل عبدالحفيظ يكتب _ هذه قنا التى لايعلم عنها الاعلام وهذه تجربه الهجان فيها

عادل عبدالحفيظ يكتب _ هذه قنا التى لايعلم عنها الاعلام  وهذه تجربه الهجان فيها
منذ : 10 اشهر, 4 ايام, 12 ساعات, 43 دقائق

عادل عبدالحفيظ يكتب _ هذه قنا التى لايعلم عنها الاعلام وهذه تجربه الهجان فيها

(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});   ولانها بعيدا عن اعين الكاميرات وعدسات المصورين فاذن هى بعيده ايضا عن قلب المسؤلين وعقولهم الجالسين على الكراسى وتحت اجهزه التكييف فى عاصمه المعز ,   اذن هى محافظه قنا ذات ال 3,5 مليون نسمه والمحافظه الاشرس قبليا واجتماعيا وحتى سياسيا , على بعد 654 كيلو متر من القاهره تجرى تجربه جديره بالاحترام يقودها محافظها الاشهر ورجل الرقابه الاداريه الاقوى اللواء عبدالحميد الهجان ,   هذه التجربه تقوم على امرين  هامين هما ان من يحكم هذا الاقليم قرر ان يتخلص من اى ضغوط واعلنها صريحه انه زاهد فى المناصب ويخشى الله اولا وعاشرا وثم انه قرر ان يرفع رايه العداله على واجهه مكتبه مقررا انه مغلق فى وجه الوساطه والمحسوبيه   فى قنا لايمكن وعلى مدى ثلاث سنوات ان تحصل على خدمه واحده لاتستحقها وحتى وان كانت لاتذكر وان كنت مشفوعا من مصر كلها باهلها وشجرها فستجد الامر مغلق تماما ,   فى قنا لامكان لاى مسؤل يتجاوز مع اى مواطن كبر حجمه او صغر ووقتها وقطعا سيكون خارج مكتبه فى دقائق وهذا ما تكرر عده مرات مسبقا   فى قنا ستجد هاتف المحافظ مفتوح 24 وسيرد عليك فى اى وقت وزمان وسيكون اكثر استماعا وصبرا مع البسطاء والفقراء وربما اكثر من عليه القوم وكاذبيها المعروفين بذلك   فى قنا انتهت مشكلات كانت تراثا وتاريخا وبدت انها تحولت الى اثار يمكن ان ترسم على المعابد قريبا وقريبا جدا ومن اشهرها الاختناق المرورى فى عاصمه المحافظه مدينه قنا وحتى عاصمتها التجاريه مدينه نجع حمادى بانشاء اكبر كبارى معلقه فى تاريخ المحافظه ناهيك عن مشكله المياه فى شمال قنا وتحديدا بمدينه ابوتشت التى تابع انشائها المحافظ على مدى 38 زياره لموقعها فى عام واحد   فى قنا يمكنك ان تدخل الى مكتب المحافظ دون اساءه من حرس او اهانه معتاده من مسؤلى مكاتب الوزراء ثم تحتسى الشاى وتتحدث عن مشكلتك ثم تجد الهجان ممسكا بهاتفه الشخصى يخاطب وكيل وزاره نام عن خدمه البسطاء فيتم توبيخه سريعا ثم حل المشكله فى 5 دقائق على الاكثر   فى قنا اصبحت حواء فى الثلاثه اعوام الاخيره وكيل وزاره ثم رئيس مدينه لاول مره ثم  Ù†Ø§Ø¦Ø¨Ù‡ عن الشعب بمساعده حقيقيه وواضحه من محافظ يؤمن بحق المراه فى الحياه العامه   ومع وجود مسؤلين ادمنوا الفساد فى المديريات الخدميه ورؤساء مدن مصحوبين بملفات ينى لها الجبين بات محافظ قنا منفردا يحارب من اجل انجاح تجربه حقيقيه وناجحه واعادت للاذهان وبقوه تجربه طيب السيره اللواء عادل لبيب محافظها الاسبق ووزير التنميه المحليه الاسبق   والنهايه هل تعلم الحكومه ما تم تحقيقيه فى قنا مؤخرا اما ومع تردى الجهاز الاعلامى للمحافظ  ومساومه البعض له لاظهار انجازته اصبحت هى ايضا لاترى ولا تسمع –واصبح من لاينجز ويظهر اعلاميا ليل نها احق بالتقدير –مجرد سؤال

سياسة التعليقات لموقع ايه الاخبار
إن جميع التعليقات والمشاركات المدونة هنا إنما تعبر عن رأي كاتبها . ويكون مسئولا" عنها مسئولية قانونية وأدبية عن هذه التعليقات والمشاركات. ونهيب بجميع القراء والزوار الابتعاد عن التعليقات غير الهادفة أو التي تسئ لأي شخص أو جهة بأي حال من الأحوال .
التعليق بالفيس بوك