«التعليم»: مصروفات المدارس اليابانية من 2000 إلى 4000 جنيه طبقاً للحى السكنى

«التعليم»: مصروفات المدارس اليابانية من 2000 إلى 4000 جنيه طبقاً للحى السكنى
منذ : 8 اشهر, 2 اسابيع, 8 ساعات, 7 دقائق

«التعليم»: مصروفات المدارس اليابانية من 2000 إلى 4000 جنيه طبقاً للحى السكنى

انتهت اللجنة المُشكلة لمشروع «المدارس اليابانية» بوزارة التربية والتعليم من وضع معايير اختيار المعلمين والطلبة، معلنة أنه سيتم البدء باختيار معلمى ومديرى المدارس من خلال فتح باب التقديم لشغل وظائف مدير المدرسة والوكيل ومعلم ومعلم مساعد أواخر فبراير الحالى. وكشف أحمد خيرى، مُتحدث «التعليم»، أن «الاختيار سيكون عملية إلكترونية، يقوم فيها المتقدم بملء استمارة إلكترونية وتحميل الوثائق المطلوبة، والإجابة عن بعض الأسئلة التى تعكس مهنية وكفاءة المتقدم»، منوهاً بأن الوزارة ستعلن معايير اختيار الطلبة فور انتهاء اللجنة من وضعها بشكل نهائى، مؤكداً أن معلمى المدارس اليابانية سيتم اختيارهم وتدريبهم بطريقة مختلفة داخل وخارج البلاد، وتأهيلهم للتدريس بشكل مختلف. متحدث الوزارة: بدء اختيار المعلمين والمديرين بفتح باب التقديم لشغل وظائف المدير والوكيل ومعلم ومعلم مساعد أواخر فبراير الحالى وأشار متحدث الوزارة إلى «أن اللجنة الفنية المعتمد تشكيلها من الدكتور طارق شوقى، وزير التعليم، تمارس حالياً إنجاز المهام المسندة إليها من حيث وضع معايير اختيار الطلاب، ووضع معايير اختيار هيئة التعليم، ووضع معايير اختيار هيئة الإدارة المدرسية، وتحديد أدوات التقييم، والمشاركة فى إجراء المقابلات والاختيار»، مؤكداً أن اللجنة تعمل على أن تتوافق أطر ومعايير وقواعد قبول واختيار المعلمين والمعايير الدولية، لضمان إنجاز أعمال اللجنة بالصورة التى تصب فى ذات الإطار والأهداف التى أنشئ من أجلها مشروع المدارس المصرية اليابانية. وقالت هند جلال، مساعد وزير التربية والتعليم للمشروعات القومية والمسئولة عن ملف المدارس اليابانية، إن «الوزارة تسلمت 26 مدرسة من هيئة الأبنية التعليمية على مستوى الجمهورية»، موضحة أنه تم التأكد من جاهزية «22» منها لبدء الدراسة بها، ويجرى التفتيش على الأربع مدارس الأخرى لإنهاء جاهزيتها لبدء الدراسة بها سبتمبر 2018. وعن سير اليوم الدراسى بالمدارس اليابانية، قالت «هند»، فى تصريحات لـ«الوطن»، إنه «لن يختلف اليوم الدراسى كثيراً عن مثيله بالحكومية، إضافة إلى عدة أنشطة للطلاب وأولياء الأمور»، موضحة: «المدارس اليابانية لا تختلف عن الحكومية فى شىء باستثناء ممارسة أنشطة التوكاتسو اليابانية التى تساعد على بناء الشخصية، وذلك من خلال ساعة واحدة أسبوعية»، مشيرة إلى أن الوزارة تسعى إلى زيادة المدة الزمنية المخصصة لهذه الأنشطة من ساعة إلى ساعتين أسبوعياً، وذلك بالتنسيق والتعاون مع هيئة تطوير المناهج التعليمية. معاون الوزير: ساعة أسبوعياً لممارسة أنشطة «التوكاتسو».. وحضور ولى أمر الطالب إلى المدرسة 20 ساعة سنوياً.. وتسلم 26 مدرسة منها 22 جاهزة للدراسة سبتمبر 2018 وعن قيمة المصروفات الدراسية، أوضحت مساعد الوزير أنها تتراوح بين 2000 و4000 جنيه طبقاً للنطاق الجغرافى للمدرسة، وأن القيمة ستختلف باختلاف الحى السكنى الكائن به المدرسة، بمعنى أن «قيمة المصروفات فى حى سكنى متميز ستختلف عن حى سكنى أقل تميزاً». وأشارت «هند» إلى أن «العام الدراسى بالمدرسة اليابانية سيبدأ فى سبتمبر من كل عام، وينتهى فى يونيو»، موضحة أنها ستبدأ بفصلين فقط لكل مرحلة تعليمية، بمعنى أن الفصل الدراسى هو «فصل وينمو»، وهى KG1 وKG2 والصف الأول الابتدائى، على أن يتم افتتاح باقى المراحل التعليمية بالتدريج، فبتأهل الفصل الأول الابتدائى سيتم فتح الصف الثانى، وهكذا مع كل مرحلة تعليمية. وتوضيحاً للمدة الزمنية التى أعلنت عنها الوزارة والإلزامية لولى الأمر لحضوره بالمدرسة 20 ساعة سنوياً، قالت «جلال»: «ولى أمر كل تلميذ بالمدرسة اليابانية مطالب بتخصيص جزء من وقته الأسبوعى لزيارة المدرسة، والقيام بأعمال تطوعية، ومنها تنظيف المدرسة وقراءة وعرض كتاب فى الفصل الدراسى، أو الزراعة، أو القيام بأنشطة تفاعلية مختلفة مع نجله والطلاب». جدير بالذكر أن المهندس شريف إسماعيل، رئيس الوزراء، أعلن مساء أمس الأول، عن بدء تلقى طلبات التقدم للمدارس اليابانية 15 فبراير الحالى، خاصة بعد تسلم 22 مدرسة من أصل 45 مدرسة، متوقعاً بدء الدراسة بها سبتمبر المقبل، لافتاً إلى أنه ناقش مع وزير التربية والتعليم موقف زيادة الفصول الدراسية، خاصة أن كل عام هناك 700 ألف طفل جديد يدخلون فى العملية التعليمية سنوياً. المصدر الوطن

سياسة التعليقات لموقع ايه الاخبار
إن جميع التعليقات والمشاركات المدونة هنا إنما تعبر عن رأي كاتبها . ويكون مسئولا" عنها مسئولية قانونية وأدبية عن هذه التعليقات والمشاركات. ونهيب بجميع القراء والزوار الابتعاد عن التعليقات غير الهادفة أو التي تسئ لأي شخص أو جهة بأي حال من الأحوال .
التعليق بالفيس بوك