6 اجتماعات للجنة الدينية بالبرلمان لبحث قانون دار الإفتاء وأزمة أراضى الأوقاف

6 اجتماعات للجنة الدينية بالبرلمان لبحث قانون دار الإفتاء وأزمة أراضى الأوقاف
منذ : 9 اشهر, 6 ايام, 19 ساعات, 17 دقائق

6 اجتماعات للجنة الدينية بالبرلمان لبحث قانون دار الإفتاء وأزمة أراضى الأوقاف

تعقد لجنة الشئون الدينية والأوقاف بمجلس النواب، برئاسة الدكتور أسامة العبد، 6 اجتماعات الأسبوع المقبل، لمناقشة طلبات إحاطة متعلقة بمشكلة النزاع علي أراضي الأوقاف، ومشروع قانون دار الإفتاء المصرية. وتناقش اللجنة فى اجتماعيها يوم الأحد المقبل، طلب الإحاطة المقدم من النائب سامي المشد، بشأن قيام وزارة السياحة بالاعتماد علي دعاة دينيين ووعاظ من خارج المؤسسات الرسمية (الأزهر ووزارة الأوقاف) خلال موسم الحج هذا العام، وطلب الإحاطة المقدم من النائب عادل شهاب شريف، بشأن هدم المعهد الديني الابتدائي بالمنشأة بمحافظة سوهاج، منذ أربع سنوات ولم يتم بناؤه حتي الآن. وتعقد اللجنة اجتماعين يوم الاثنين، لاستمرار مناقشة مشروع القانون المقدم من النائب الدكتور أسامة العبد، و60 نائبا آخرين، بشأن تنظيم دار الإفتاء المصرية. بينما تستكمل اللجنة يوم الثلاثاء، مناقشة طلب الإحاطة المقدم من النائب عبد المنعم العليمي، بشأن الأمور غير المستقرة لأسر كثير من واضعي اليد علي مساحات من الأراضي ملك الأوقاف والتي تمتد من جيل إلي جيل، كما تستكمل اللجنة مناقشة نتائج الزيارة الميدانية التي قامت بها اللجنة لمسجد الروضة بمركز بئر العبد بمحافظة شمال سيناء صباح يوم الجمعة الموافق 8 من ديسمبر 2017. وأكد الدكتور أسامة العبد، رئيس لجنة الشئون الدينية والأوقاف، لـ"اليوم السابع"، أن اللجنة ستحسم مشروع قانون تنظيم دار الإفتاء بالتوافق بين جميع الأطراف المعنية، مشيرا إلي أن مشروع القانون حظي بموافقة دار الإفتاء ووزارتي العدل والأوقاف، ووزارتي المالية والتخطيط، وبعد الانتهاء منه سيعرض علي الجلسة العامة للمجلس، ليكون أول قانون ينظم دار الإفتاء. وأشار "العبد"، إلي أن اللجنة تتابع كل التوصيات التي تصدر عنها بشأن طلبات الإحاطة أيا كان موضوعها متعلقا بمشكلة أراضى الأوقاف أو بتجديد وتطوير المساجد، أو مشاكل خاصة بالتعليم الأزهرى، وغيرها. المصدر اليوم السابع

سياسة التعليقات لموقع ايه الاخبار
إن جميع التعليقات والمشاركات المدونة هنا إنما تعبر عن رأي كاتبها . ويكون مسئولا" عنها مسئولية قانونية وأدبية عن هذه التعليقات والمشاركات. ونهيب بجميع القراء والزوار الابتعاد عن التعليقات غير الهادفة أو التي تسئ لأي شخص أو جهة بأي حال من الأحوال .
التعليق بالفيس بوك