3 رسائل من أحلام مستغانمى فى وداع العراب أحمد خالد توفيق

 3 رسائل من أحلام مستغانمى فى وداع العراب أحمد خالد توفيق
منذ : 5 اشهر, 2 اسابيع, 3 ايام, 8 ساعات, 3 دقائق

3 رسائل من أحلام مستغانمى فى وداع العراب أحمد خالد توفيق

كتبت الكاتبة الجزائرية أحلام مستغانمى ثلاث رسائل فى وداع العراب الكاتب المصرى الدكتور أحمد خالد توفيق، الذى رحل عن عالمنا إثر أزمة صحية، عن عمر ناهز الـ55 عامًا.

وعلقت الكاتبة الجزائرية أحلام مستغانمى على مقولات نشرها قراء أحمد خالد توفيق، على موقع التغريدات "تويتر" حينما قال، "ستكون مشاهد جنازتى جميلة ومؤثرة، لكنى لن أراها للأسف برغم أننى سأحضرها بالتأكيد"، فكتب صاحبة "ذاكرة الجسد"، هل أصبح الموت  أكبر استفتاء جماهيرى يمكننا تصديقه؟ والتابوت صندوق الانتخابات الشعبية الوحيد الذى يصعب تزويره؟، كم الموت منصف، إنه  يقزم الأحياء ويعيد تصويب أحجام الراحلين.

كما كتبت أحلام مستغانمى رسالة ثانية للعراب أحمد خالد توفيق قالت فيها، "أقول للتأمل، بعدما بلغنا زمناً كل ما كان قبله عيباً غدا مصدر فخر، من المفترض أننا أنهينا الدهشة منذ زمن، وصار كل شىء قابلًا للتصديق".

فيما علقت أحلام مستغانمى على مقولة للكاتب أحمد خالد توفيق، "بل الموت يختار ببراعة، يختار الأفضل والأنبل والأشجع!"، وقالت هؤلاء يوصلونك إلى لحظة تسكت فيها من الاشمئزاز، فيظنون أنهم انتصروا وأفحموك، رحيل الكاتب النبيل الشجاع الذى لم يفحمه غير الموت.

المصدر اليوم السابع

سياسة التعليقات لموقع ايه الاخبار
إن جميع التعليقات والمشاركات المدونة هنا إنما تعبر عن رأي كاتبها . ويكون مسئولا" عنها مسئولية قانونية وأدبية عن هذه التعليقات والمشاركات. ونهيب بجميع القراء والزوار الابتعاد عن التعليقات غير الهادفة أو التي تسئ لأي شخص أو جهة بأي حال من الأحوال .
التعليق بالفيس بوك