لماذا يستثمر الملياردير وران بافيت أمواله فى الشركات التكنولوجية؟

 لماذا يستثمر الملياردير وران بافيت أمواله فى الشركات التكنولوجية؟
منذ : 4 اشهر, 1 اسبوع, 4 ايام, 11 ساعات, 19 دقائق

لماذا يستثمر الملياردير وران بافيت أمواله فى الشركات التكنولوجية؟

75 مليون سهم هى الحصة التى اشتراها لملياردير "وران بافيت" من شركة آبل مؤخراً، هذا الرقم الضخم لواحد من أغنى أثرياء العالم والذى يجعله يحتل المرتبة الثانية من عدد الأسهم التى يمتلكها ويستثمر فيها بافت، وتأتى فى المرتبة الأولى بنك أوف أمريكا.

اتجاه بافت إلى الاستثمار فى آبل وتأكيده على أهمية الاستثمار فى أكبر عملاق تكنولوجى يوضح أهمية هذا الاستثمار، خاصة أن كلمات بافت تؤكد أيضا على أهمية أمازون وجوجل.

بافت يرى أنه اتخذ قرارات خاطئة بشأن عدم الاستثمار فى جوجل وأمازون موضحا فى المؤتمر السنوى لشركة شركته بركشاير هاثاواى، انه ارتكب خطأ بعدم شرائه أسهم بأمازون وجوجل ولم يحسب القيمة الحقيقة للأسهم على المدى البعيد.

 كما أنه كان قد قلل من قيمة أمازون الذى أعتبر ما يفعله بها مؤسسها أقرب إلى المعجزة، وحققت أمازون أرباح وصلت وصل إلى 1.6 مليار دولا فى الربع الأول من العام، بفارق يصل إلى الضعف مقارنة بنفس الفترة من العام الماضى والتى وصلت حينها الأرباح إلى 724 مليون دولار

ونجحت آبل فى رأيه بتحقيق أرباح أكبر من أى شركة سابقة بأمريكا إنهم نجحوا فى تكوين أرباح أبعد من أى تعاون أمريكى سابق، واعتبر نفسه أنه تأخر فى الاستثمار بالتكنولوجيا عندما اشترى 9.8 مليون سهم من شركة السندات، كما أن الشراء الأخير سيزيد من قيمة الأسهم المملوكة له بنسبة 45%، وينظر بافت على المدى الطويل لنجاحالشركة ولا ينتظر فقط ارتفاع حجم المبيعات فى الربع الأول، مؤكدا على ذلك بأنه لا ينتظر فقط حجم مبيعات

تليفونات iphone x .

ووفقا لتصريحات قالها لسى أن بى سى فإن شركته تملك الآن 133 مليون سهم فى آبل، وتعد آبل اكبر شركة فى العالم بإجمالى قيمة أسهم تصل إلى 719 مليار دولار، وقام بافت بهذه الخطوة بناء على نصيحة كبار مستشاريه.

 وتنجح اسهم ابل فى التقدم وزيادة قيمتها مما كانت عليه عام 2016، كما نجحت الشركة فى عشر سنوات بتحقيق نجاح كبير توجته بطرح ايفون اكس العام الماضى.

تقدر صافى ثروة الملياردير وارن بافيت، ثالث أغنى شخص فى العالم والمستثمر الأكثر ثراء بـ 86.9 مليار دولار. وفى حين يؤيد بافيت الاستثمار الأساسى الذى يتقيد فيه المستثمر بمجال اختصاصه فى الأعمال، ينصح الناس باستثمار أموالهم بذكاء، وألا يبالغوا فى تنويع محافظهم.

وقد استثمر أمواله بحكمة وذكاء، إذ تشكل أكبر 10 استثمارات له من حيث القيمة 79٪ من محفظته، فى شركات مقرها الرئيس فى أميركا. بينما تشكل البنوك أكبر حصة فى استثماراته فى 3 أسهم مصرفية بقيمة تفوق 55 مليار دولار.

وتضاف مشتريات "هاثاواى” الجديدة إلى حصتها القائمة بالفعل فى "آبل" والمقدرة بنحو 170 مليون سهم، وبذلك ستتجاوز حصة "ستيت ستريت كورب" لتصبح ثالث أكبر مستثمر فى الشركة، وفقًا لبيانات جمعتها "بلومبرج"، علمًا بأن صانعة "آيفون" تشكل الآن أكبر حيازات "بافيت" على الإطلاق.

ويأتى إعلان "بافيت" عن هذه المشتريات بعد أيام فقط من كشف "آبل" عن نتائج أعمالها ربع السنوية، حيث تبين تحقيقها أرباحًا ومبيعات بأكثر من تقديرات المحللين مع تزايد الإيرادات بأسرع وتيرة منذ أكثر من عامين.

وفى الاجتماع السنوى للمساهمين فى شركته بركشاير هاثاواى، امتدح "بافيت" شركة أبل لتقديمها منتجات يرتبط بها المستهلك ولا يستطيع الاستغناء عنها، وأيد قرار "أبل" بإعادة شراء أسهمها، ووصفه بأنه الاستخدام الأمثل للسيولة لدى شركة التكنولوجيا.

وقال الملياردير الأمريكى: "أود أن ينخفض سعر سهم أبل"، بينما يُذكر أن "بركشاير" هى حاليا ثالث أكبر مساهم فى أبل بعد فانجارد جروب وبلاكروك، وأضاف بافيت: "يسعدنى أن يعيدوا شراء أسهمهم" وذلك بعد يومين فقط من كشفه عن شراء 75 مليون سهم إضافية، وبعد أربعة أيام من إعلان أبل أنها قد تعيد شراء أسهم بـ100 مليار دولار، وفى نهاية 2017 كانت بركشاير تملك 165.3 مليون سهم.

 

المصدر اليوم السابع

سياسة التعليقات لموقع ايه الاخبار
إن جميع التعليقات والمشاركات المدونة هنا إنما تعبر عن رأي كاتبها . ويكون مسئولا" عنها مسئولية قانونية وأدبية عن هذه التعليقات والمشاركات. ونهيب بجميع القراء والزوار الابتعاد عن التعليقات غير الهادفة أو التي تسئ لأي شخص أو جهة بأي حال من الأحوال .
التعليق بالفيس بوك