شادية.. ولدت في النادي الأهلي وكانت أمنية أحد الدراويش لقاءها

شادية.. ولدت في النادي الأهلي وكانت أمنية أحد الدراويش لقاءها
منذ : 2 اشهر, 1 اسبوع, 3 ايام, 22 ساعات, 56 دقائق

شادية.. ولدت في النادي الأهلي وكانت أمنية أحد الدراويش لقاءها

كانت للفنانة شادية علاقات وصداقات داخل النادي الأهلي، وكان لها حوار تم نشره في كتاب الجمهورية تحت عنوان "أمي ولدتني في النادي الأهلي.. وأبي شجع الزمالك حبًا في الملك فاروق"، قالت فيه: أنا أهلاوية متعصبة، وأمي أحست بألم الولادة وهي جالسة في المبنى الاجتماعي للنادي الأهلي، وكانت تجلس مع صديقاتها من أبناء الطبقة الراقية، وفجأة جاءها المخاض، وبعضهن اقترح أن تدخل إحدى غرف النادي لتلد، وأخرى قالت: نأخذها بسيارتي للمستشفى المجاور، لكنني ولدت في النادي الأهلي، ونقلوني إلى المستشفى المجاور، حتى اليوم لتالي، وعادت أمي إلى بيتها، أما أبي فكان زملكاويًا، وكان يشجع الزمالك حبًا في الملك فاروق.

فوازير شادية
قررت الفنانة شادية عام 1975 تقديم فوازير البرنامج العام بالإذاعة، وكانت تستضيف 30 لاعبًا من نجوم الكرة المصرية، وتجري حوارًا مع كل لاعب، وعلى المستمع اكتشاف صوت الضيف، للفوز بالجوائز المقدمة من "المقاولون العرب عثمان أحمد عثمان"، وهذا البرنامج أتاح لشادية التعرف على 30 لاعبًا، ومن المفارقات أنها أثناء التسجيل مع اللاعب عبد الكريم صقر تحولت الحلقة إلى ثنائي غنائي بعد أن ظهرت مواهب "صقر" الغنائية في الحلقة.
أما أثناء لقاء المايسترو صالح سليم، تحول التسجيل إلى تجربة جديدة عن الافكار المشتركة بين نجوم السينما والكرة.

نجم الإسماعيلي عاشق شادية
من المواقف الطريفة ما حدث مع شادية من نجم الدراويش الكابتن محمد حازم، هذا اللاعب العاشق لشادية وصوتها ومغرم بأغانيها وكان يحرص على اقتناء كل شرائطها، وحدث أن كان الإسماعيلي على موعد مع لقاء النادي الزمالك في أبريل 1986، وكانت مباراة دراماتيكية غريبة انتهت بفوز الزمالك بهدفين لهدف، ورغم أن محمد حازم أحرز هدفًا لكنه تسبب في ضياع ضربتي جزاء.

وكان يحضر المباراة أحد أفراد الأسرة الحاكمة السعودية، وتأثر الأمير كثيرًا بضياع ضربتي الجزاء وأراد مواساة لاعب الدراويش، فطلب الأمير منه معرفة ما هي أعظم هدية ممكن أن يقدمها له، فأجاب الكابتن بأنه يتمنى أن يشاهد الفنانة الكبيرة شادية على الطبيعة، وتعجب الأمير، وفاجأه مدير أعمال الأمير بأنه ضيف شرف حضور حفل في فندق شيراتون، وسيحضر الحفل الفنانة شادية ونجوم مسرحية "ريا وسكينة"، وذلك على هامش توقيع بروتوكول لعرض المسرحية في إحدى العواصم الخليجية، وحضر "حازم" الحفل، والتقط الصور التذكارية مع الفنانة الكبيرة التي عشقها وتحقق حلمه، وهنا طلب منه الأمير أن يطلب شيئًا آخر، لكن محمد حازم رفض واكتفى برؤية الفنانة الكبيرة، حسبما ذكر حاتم جمال في كتابه "السينما والكرة"، الصادر حديثًا عن دار الهلال.

 

المصدر الدستور

سياسة التعليقات لموقع ايه الاخبار
إن جميع التعليقات والمشاركات المدونة هنا إنما تعبر عن رأي كاتبها . ويكون مسئولا" عنها مسئولية قانونية وأدبية عن هذه التعليقات والمشاركات. ونهيب بجميع القراء والزوار الابتعاد عن التعليقات غير الهادفة أو التي تسئ لأي شخص أو جهة بأي حال من الأحوال .
التعليق بالفيس بوك